عمر و الاعرابى ، بصوت الشيخ مشارى راشد العفاسى




روى ان اعرابيا اتى عمر بن الخطاب 
رضى الله عنه فقال :
يا عُمرَ الخَيرِ جُزيتِ الجنة ** اكْسُ بُنَيّاتِي وأُمَّهُنَّهْ 
وكن لنا من الزمان جُنَّهْ ** أقْسِمُ بالله لَتَفعَلنَّهْ
--فقال عمر:  إن لم أفعل يكون ماذا ؟
قال إذا أبا حفص لأذْهَبنَّهْ
--قال واذا ذهبت يكون ماذا ؟
قال يَكٌون عنْ حَالي لَتُسْألَنَّهْ ** يَوْم َتَكُونُ الأُعْطِيَاتُ هَنَّّهْ 
ومَوْقِفُ المسْؤُولِ بينهُنَّهْ ** إما إلى نَارٍوإما جنّهْ
--فبكى عمر حتى اخْضَلَّتْ لحيته ، وقال يا غلام أعطيه قميصي 
هذا لذلك اليوم لا لشعره انا والله لاأملك غيره