انشودة سُبحة المقام ، (أبا الأنبياء كاملة)




سُبحة المقام هي قصيدة أبا الأنبياء كاملة
التسجيل الأول كان في عام 2006 وهذا التسجيل في 2014




تحميل mp3


الكلمات

أبا الأنبياء عليك الصلاة عليك السلام أبا الأنبياء

وقفت أصلي أمام المقام و في مقلتي السنا و السّناء

و للبيت ملئ جناني جلال و نشوة وجد و وجد انتشاء

يلازمني راكعاً ساجداً و يكحل عيني منه البهاء

تألقت الآي في ثوبه تمدّ النجوم العلا بالضيــاء

و للناس من حوله زحمة توثق بين ذويها الإخاء

مباركة القصد تسعى إلى رضى الله مفعمة بالرجاء

و كانت تراودني ذكريات تلامع فيها وجوه وضاء

على أنني في هُيام السجود يحلّق بي في عنان السماء

فكنت أطوف و كانت تطوف و كان التجلّي و كان الدّعاء

و أُنسيت نفسي و غاب زماني و غاب مكاني و غاب الثواء

تجنّح قلبي و أصعد يسمو فردت الفضاء و جزت الفضاء

و بت و كلّ كيانيَ ومض كأنيَ روح سخيّ العطاء

و مال عليّ أخ يبتغي مكاني يقول أطلت البكاء

فجلت برأسي و سألت نفسي أهذا أنا يا غباء الذكاء

أراني كأني من النور خلق جديد و لست بطين و ماء

و قمت على قدمي نسمتين صفياً يهيم مع الأصفياء

و عاودت ذاتي رويدا رويدا و كان أناي حبيس الإناء

سكون الدجى و عرام الشجى و نار العناء و برد الصفاء

و راجعت ما كان من غابري و من حاضري فاعتراني الحياء